نتائج HTC قد تبعد سامسونج من إستخدام المعدن

علنت #HTC أن الربع القادم ربما سيكون صعباً على الشركة التايوانية، #HTC كانت قد أطلقت هاتفها #HTC One بداية العام الحالي والمصنوع من الألمنيوم. أما هاتف سامسونج تم الإعلان عنه بعد شهر، وبدأ وابل من الإنتقادات توجه على سامسونج بسبب المواد المستخدمة في هاتفها عوضاً عن المعدن. حتى الشركة التايوانية غردت في تويتر و تقول : ’’ #HTC صنعت هاتفها بجسم من الألمنيوم، لكن سامسونج إستمرت مع البلاستيك‘‘. سامسونج كانت قد بررت أنها لا تستطيع إنتاج كميات كبيرة من الألمنيوم خلال فترة وجيزة، طبعاً نحن نعرف أن الألمنيوم يكلف أكثر من البولي كاربونيت.

الأن الشركة التايوانية حذرت المساهمين أن الأشهر القادمة قد تكون صعبة، أحد الأسباب هي تكلفة صناعة #HTC one. معظم هواتف #أندرويد ترخص أسعارها مع الوقت، الشركة التايوانية فشلت في الحفاظ على سعر الهاتف وبيع ملاين من الأجهزة. ربما تكون هذه الأخبار سيئة لمستخدمي هواتف الشركة الكورية الجنوبية الذين يريدون بدن من الألمنيوم. فإذا كانت أرباح #HTC و عائداتها ستنخفض بشكل كبير ( وهو ما أعلنت عنه لأول مرة في التاريخ ) سيجعل سامسونج تظن أن إستخدام الألمنيوم مغامرة كبيرة وقد تبقى على البلاستيك، خاصة و أنهم يبيعون الملاين من هاتفهم.

أرباح سامسونج أعلى من #HTC، وتطور تقريباً كل مقتنيات المنازل، ما قد يعني أن الشركة قد تختبر هذه المواد في بعض المنتجات. الجدير بالذكر أن سامسونج كانت قد إشترت 50% من مصنع SGL المتخصص في صناعة ألياف الكربون، وهو ما قد يعطينا بعض الأمل.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *